الاثنين، 26 يناير 2009

كُتَّاب مصريون وعرب على قائمة الشرف الصهيونية

كُتَّاب مصريون وعرب على قائمة الشرف الصهيونية

http://egyptandworld2.blogspot.com/2009/01/blog-post_26.html

http://www.ikhwanonline.com/Article.asp?ArtID=44651&SecID=233

موقع اخوان اون لاين – 25-1-2009 -القدس المحتلة- خاص:

في سابقةٍ هي الأولى من نوعها أوصت تسيبي ليفني وزيرة خارجية الكيان الصهيوني بنشر ما يكتبه عددٌ من الكُتَّاب العرب على الموقع الرسمي للوزارة باعتبار أن مقالاتهم تُمثِّل وجهة النظر الصهيونية الرسمية.

وقالت ليفني في اجتماعٍ خاص بخلية أزمة تم تشكيلها في الوزارة خلال العدوان على غزة: "إن هؤلاء سفراء الكيان لدى العالم العربي، وأفضل مَن يُوصِّل وجهة النظر الصهيونية إلى الشارع العربي بشأن حركة حماس والمقاومة"!.

ويأتي على رأس مَن نالوا "الشرف الصهيوني" من مصر

مجدي الدقاق رئيس تحرير مجلة (الهلال)،

علي سالم (روزاليوسف)،

حازم عبد الرحمن (الأهرام)،

حسين سراج مجلة (أكتوبر)،

طارق الحجي (أخبار اليوم)،

أنيس منصور (الأهرام)،

د. عبد المنعم سعيد مدير مركز (الأهرام) للدراسات السياسية والإستراتيجية"،

د. جمال عبد الجواد خبير العلاقات الدولية بالمركز،

ومأمون فندي أستاذ العلوم السياسية المصري بالولايات المتحدة.

وضمَّت القائمة من الكُتَّاب العرب:

تركي الحمد وطارق الحميد وعبد الرحمن الراشد وعادل درويش وعيان هرسي علي "الشرق الأوسط السعودية"،

وفؤاد الهاشم وعبد الله الهدلق وحسن علي كرم وخليل علي حيدر "الوطن الكويتية"،

وأحمد الجار الله ونضال نعيسة وحسن راضي والياس بجاني ود. أحمد البغدادي ويوسف ناصر السويدان (السياسة) الكويتية،

صبحي فؤاد ود. أحمد أبو مطر وأنور الحمايدة وسامر السيد موقع (إيلاف)،

ويوسف إبراهيم (الاتحاد) الإماراتية،

وصالح القلاب ود. فهد الفانك (الرأي) الأردنية،

ومساعد الخميس (الحياة) البريطانية،

وميخائيل بها كاتب لبناني.

وكانت توجيهات ليفني هي إعادة نشر جميع المقالات التي نشرها الكُتَّاب في السابق ضد حركة حماس وليست المقالات الجديدة التي كتبوها إبَّان الحرب، وهو ما يعد سابقةً في تاريخ الإعلام الرسمي الصهيوني، إذ لم يسبق أن نشر من قبل مقالات رأي على الموقع الرسمي للوزارة.

أما أولمرت فإنه عندما قرأ مقالاً مترجمًا للكاتب الكويتي عبد الله الهدلق يدعو الصهاينة فيه إلى "سحق الخونة والغدارين الفلسطينيين بلا رحمة ولا شفقة كما سحقوا حزب الله من قبل، باعتبارهم مجرمين وقتلة وإرهابيين يعضون اليد التي تمتد إليهم بالخير"، قام أولمرت عن كرسيه ورفع يديه في الفراغ متلفظًا بكلمات النشوة، واقترح ترشيحه لأعلى وسام في الكيان، ووصفه بأنه أكثر صهيونيةً من "هرتزل"!.

......................

انتهى الخبر من موقع اخوان اون لاين ومنشور فى عدة مواقع اخرى وهناك تعليق بسيط :

هذة ليست القائمه النهائيه لأن هناك كتابا أخرين بالاضافه الى هؤلاء واعتقد انكم اصبحتم تعرفونها اكثر منى.

.........................

الأحد، 25 يناير 2009

لقاء مع د. وجدي غنيم أثناء الحرب على غزة

لقاء مع د. وجدي غنيم أثناء الحرب على غزة

http://egyptandworld2.blogspot.com/2009/01/blog-post_25.html

تكلم الشيخ الدكتور وجدي غنيم بشجاعته وجرأته المعهوده عن الاحداث

لتحميل الفيديو اضغط هنا

او اضغط على الرابط التالى للاستماع وتحميله

http://www.4shared.com/file/82399229/ab62d9f4/wajdi_ghnim.html

....................

السبت، 24 يناير 2009

نص اتفاقية منع تهريب السلاح لغزة

نص اتفاقية منع تهريب السلاح لغزة الموقعة بين ليفني ورايس

http://egyptandworld2.blogspot.com/2009/01/blog-post_24.html

لتنزيل ترجمة الاتفاقية اضغط هنا

أو اضغط على الرابط التالى

http://www.4shared.com/file/82221676/389b52a7/_____.html

Text of U.S.-Israel agreement to end Gaza arms smuggling

نص الاتفاقية الامريكية الاسرائيلية لانهاء تهريب السلاح لغزة

Recalling the steadfast commitment of the United States to Israel's security, including secure, defensible borders, and to preserve and strengthen Israel's capability to deter and defend itself, by itself, against any threat or possible combination of threats

بناء على التزام الولايات المتحدة الدائم تجاه أمن إسرائيل، بما في ذلك التأمين والدفاع عن الحدود، وحفظ وتقوية قدرة اسرائيل على الردع والدفاع عن نفسها بنفسها ضد اي تهديد أو إمكانية تهديد؛

Reaffirming that such commitment is reflected in the security, military and intelligence cooperation between the United States and Israel, the Strategic Dialogue between them, and the level and kind of assistance provided by the United States to Israel;

وتأكيدا على أن هذا الالتزام ينعكس على التعاون الأمني والعسكري والاستخباراتي بين الولايات المتحدة واسرائيل، والتخطيط الاستراتيجي المشترك، والدعم الكمي والنوعي الذي تقدمه الولايات المتحدة لاسرائيل؛
Advertisement
الاعلان
Taking note of the efforts of Egyptian President Mubarak, particularly the recognition that securing Gaza's border is indispensable to realizing a durable and sustainable end to fighting in Gaza;
ويجدر الاشارة الى جهود الرئيس المصري مبارك، خاصة اقراره بان تأمين حدود غزة هو امر ضروري لانهاء الصراع في غزة بشكل نهائي ودائم

Unequivocally condemning all acts, methods, and practices of terrorism as unjustifiable, wherever and by whomever committed and whatever the motivation, in particular, the recent rocket and mortar attacks and other hostile activity perpetrated against Israel from Gaza by terrorist organizations;

وندين بقوة كل افعال وانماط وممارسات الارهاب ونعتبرها غير مبررة، بصرف النظر عمن ارتكبها واين وماهي دوافعه، وخاصة، الصواريخ التي تم اطلاقها مؤخرا والهجمات والافعال العدوانية التي وجهتها منظمة ارهابية لاسرائيل من غزة


Recognizing that suppression of acts of international terrorism, including denying the provision of arms and related materiel to terrorist organizations, is an essential element for the maintenance of international peace and security
ونؤكد على أن قمع كل اشكال الارهاب العالمي، بما في ذلك عدم السماح للمنظمات الارهابية بامتلاك السلاح وكل المواد المتصلة بتصنيعه هو أمر ضروري لحفظ السلام والأمن الدولي.


Recognizing that the acquisition and use of arms and related materiel by terrorists against Israel were the direct causes of recent hostilities;
كما نؤكد على أن حيازة الارهابيين للسلاح هو السبب المباشر للاعمال العدائية التي حدثت مؤخرا


Recognizing the threat to Israel of hostile and terrorist activity from Gaza, including weapons smuggling and the build-up of terrorist capabilities, weapons and infrastructure; and understanding that Israel, like all nations, enjoys the inherent right of self defense, including the right to defend itself against terrorism through appropriate action;
وان الاعمال العدائية والارهابية، بما في ذلك تهريب السلاح، وتنمية قدرات الارهابيين من تسليح وبنية تحتية، قد شكل تهديدا لاسرائيل، وان اسرائيل، مثل كل الامم، لها حقها الكامل في الدفاع عن النفس، بما في ذلك الدفاع عن النفس ضد الارهاب من خلال التحرك المناسب


Desiring to improve bilateral, regional and multilateral efforts to prevent the provision of arms and related materiel to terrorist organizations, particularly those currently operating in the Gaza Strip, such as Hamas;
ورغبة منا في تحسين الجهود الثنائية والجماعية لمنع المنظمات الارهابية من حيازة السلاح، خاصة تلك التي تدير غزة، مثل حماس


Recognizing that achieving and maintaining a durable and sustainable cessation of hostilities is dependent upon prevention of smuggling and re-supply of weapons into Gaza for Hamas, a terrorist organization, and other terrorist groups, and affirming that Gaza should not be used as a base from which Israel may be attacked
ونؤكد على ان وقف اطلاق النار النهائي والدائم يعتمد على منع تهريب او امداد حماس في غزة بالسلاح، وهي منظمة ارهابية، وكل المنظمات الارهابية الاخرى، وأن غزة يجب الا تكون قاعدة تهاجم منها اسرائيل ابدا
Recognizing also that combating weapons and explosives supply to Gaza is a multi-dimensional, results-oriented effort with a regional focus and international components working in parallel, and that this is a priority of the United States and Israel’s efforts, independently and with each other, to ensure a durable and sustainable end to hostilities
وايمانا منا بان محاربة امداد غزة بالسلاح والمتفجرات هو مهمة يجب ان تقوم بها قوى اقليمية وعالمية تعمل بتواز، وهي اولوية للولايات المتحدة واسرائيل، كل على حدة، وبشكل ثنائي، لتأمين انهاء الاعمال العدائية بشكل نهائي ودائم


Recognizing further the crucial need for the unimpeded, safe and secure provision of humanitarian assistance to the residents of Gaza;
وايمانا منا بالحاجة الملحة لتقديم المساعدات الانسانية بشكل آمن وميسر لقطاع غزة

Intending to work with international partners to ensure the enforcement of relevant United Nations Security Council Resolutions on counterterrorism in relation to terrorist activity in Gaza;
ورغبة منا في العمل مع شركائنا الدوليين لتفعيل قرار مجلس الامن لمحاربة الارهاب فيما يخص النشاط الارهابي في غزة.


Have reached the following understandings:
فقد توصلنا الى الاتفاق التالي

1. The Parties will work cooperatively with neighbors and in parallel with others in the international community to prevent the supply of arms and related materiel to terrorist organizations that threaten either party, with a particular focus on the supply of arms, related materiel and explosives into Gaza to Hamas and other terrorist organizations
-
يعمل الشريكان مع الدول المجاورة وبشكل متواز مع المجتمع الدولي لمنع امداد السلاح للمنظمات الارهابية التي تهدد ايا من الشريكين، خاصة السلاح والمتفجرات التي تهرب داخل غزة لصالح حماس والمنظمات الارهابية الاخرى.

2. The United States will work with regional and NATO partners to address the problem of the supply of arms and related materiel and weapons transfers and shipments to Hamas and other terrorist organizations in Gaza, including through the Mediterranean, Gulf of Aden, Red Sea and eastern Africa, through improvements in existing arrangements or the launching of new initiatives to increase the effectiveness of those arrangements as they relate to the prevention of weapons smuggling to Gaza. Among the tools that will be pursued are
-
تعمل الولايات المتحدة مع شركائها الاقليميين وحلف شمال الناتو لمواجهة مشكلة تهريب السلاح ونقله وشحنه لحماس والمنظمات الارهابية الاخرى في غزة، بما في ذلك البحر المتوسط، وخليج عدن، والبحر الاحمر، وشرق افريقيا، وذلك من خلال تطوير الامكانات الموجودة بالفعل او ارسال الامدادات لضمان الفاعلية في منع تهريب السلاح لغزة، ومن الوسائل المتبعة:

• Enhanced U.S. security and intelligence cooperation with regional governments on actions to prevent weapons and explosives flows to Gaza that originate in or transit their territories; including through the involvement of relevant components of the U.S. Government, such as U.S. Central Command, U.S. European Command, U.S. Africa Command, and U.S. Special Operations Command
رفع مستوى التعاون الامني والاستخباراتي مع الحكومات الاقليمية لمنع تدفق السلاح والمتفجرات لغزة التي يتم تصنيعها في قطاع غزة او نقلها اليه، بما في ذلك تدخل بعض عناصر الحكومة الامريكية، مثل القيادة المركزية الامريكية، والقيادة الامريكية الاوروبية، والامريكية الافريقية، وقيادة العمليات الخاصة الامريكية

• Enhanced intelligence fusion with key international and coalition naval forces and other appropriate entities to address weapons supply to Gaza

رفع مستوى التعاون مع القوات البحرية الدولية والائتلافية وبعض الكيانات الهامة لمواجهة امداد غزة بالسلاح

• Enhancement of the existing international sanctions and enforcement mechanisms against provision of material support to Hamas and other terrorist organizations, including through an international response to those states, such as Iran, who are determined to be sources of weapons and explosives supply to Gaza
رفع مستوى العقوبات المفروضة بالفعل ضد من يمد حماس والمنظمات الارهابية بالسلاح، بما في ذلك الرد المناسب على دول مثل ايران التي تصر على امداد غزة بالسلام والمتفجرات.

3. The United States and Israel will assist each other in these efforts through enhanced sharing of information and intelligence that would assist in identifying the origin and routing of weapons being supplied to terrorist organizations in Gaza
سوف تتعاون الولايات المتحدة الامريكية معاسرائيل في هذه الجهود من خلال تبادل المعلومات الاستخباراتية وذلك سوف يساعد على معرف المنبع والطريق الذي يسلكه السلاح ليذهب الى المنظمات الارهابية في غزة


4. The United States will accelerate its efforts to provide logistical and technical assistance and to train and equip regional security forces in counter-smuggling tactics, working towards augmenting its existing assistance programs
سوف تعمل الولايات المتحدة على تكثيف جهودها لامداد القوات الامنية التي تواجه تهريب السلاح بالمعونات التقنية واللوجيستية وزيادة برامجها المساعدة الموجودة بالفعل

5. The United States will consult and work with its regional partners on expanding international assistance programs to affected communities in order to provide an alternative income/employment to those formerly involved in smuggling
سوف تقوم الولايات المتحدة بالاستشارة والعمل مع شركائها الاقليميين لتوفير الدخل والتوظيف لاؤلئك الذين كانوا يعملون في تهريب السلاح

6. The Parties will establish mechanisms as appropriate for military and intelligence cooperation to share intelligence information and to monitor implementation of the steps undertaken in the context of this Memorandum of Understanding and to recommend additional measures to advance the goals of this Memorandum of Understanding. In so far as military cooperation is concerned, the relevant mechanism will be the United States-Israel Joint Counterterrorism Group, the annual Military to Military discussion, and the Joint Political Military Group
سيعمل الموقعون على تأسيس آلية لتفعيل التعاون العسكري والاستخباراتي لتبادل المعلومات ومراقبة تطبيق الخطوات المذكورة في هذا التفاهم، والقيام على توصيات اضافية لتفعيل الاهداف المذكورة في التفاهم. فيما يخص التعاون العسكري، فستكون الالية المعتمدة هي الرابطة الامريكية الاسرائيلية ضد الارهاب، والاجتماع السنوي للتعاون العسكري، والرابطة السياسية العسكرية

7. This Memorandum of Understanding of ongoing political commitments between the Parties will be subject to the laws and regulations of the respective parties, as applicable, including those governing the availability of funds and the sharing of information and intelligence

يخضع هذا التفاهم والالتزام السياسي بين الطرفين لقوانين ونظم الطرفين بما يستوجب التطبيق، بما في ذلك تلك القوانين التي تحكم الدعم المالي وتبادل المعلومات والاستخبارات.

...........................

الخميس، 22 يناير 2009

مشعل: انتصرنا وسنعمر غزة ونحذر من الفاسدين

مشعل: انتصرنا وسنعمر غزة ونحذر من الفاسدين

http://www.alqassam.ps/arabic/news1.php?id=7573

http://egyptandworld2.blogspot.com/2009/01/blog-post_22.html

القسام ـ وكالات :

وقال مشعل، في خطاب متلفز وجهه إلى أهل غزة والأمة العربية والإسلامية بمناسبة نصر الشعب الفلسطيني في قطاع غزة مساء يوم الأربعاء (21/1): "إن هذه المعركة تؤسس بدلالاتها وانجازاتها وبتوقيتها وبعظمتها لإستراتيجية جادة وفاعلة للتحرير تبدأ من فلسطين وتمتد بدعم الأمة في كل مكان، هي بالفعل وبحق حرب فرقان كما سماها أبطال المقاومة بين الحق والباطل، بين المقاومة والتسوية بين ما قبل غزة وبعدها".

وأضاف: "معركة غزة هي بداية انتصار حقيقي تقرّب النصر القادم والهدف القادم"، مؤكداً على أن تحرير فلسطين "لم يعد مجرد حلم، بل واقع نراه، فمعركة غزة رفعتنا إلى الأعلى فرأينا النصر القادم إن شاء الله".

فشل العدو .. وانتصرت المقاومة

وتابع مشعل: "نعم وانتصرت غزة .. نعم وفشل العدو وانتصرت المقاومة وانتصر معها شعبنا وأمتنا، الحمد لله أن انتصارنا في غزة جاء أكبر وأوضح من مزاعم المعتدين ومن تشكيكات المتواطئين والمتخاذلين"، وتابع: "ألا يكفي أن أهداف العدو لم تتحقق. فشل الاحتلال في الميدان كما فشل في السياسة فاضطر بعد ثلاثة أسابيع لوقف النار والانسحاب من طرف واحد دون أي اتفاق أو شروط تلزم المقاومة أو تقيدها".

ولفت الانتباه إلى أنه قبل عشرة أيام سبقت وقف العدوان؛ "حاول الكيان الصهيوني عبر وسطاء أن يفرضوا علينا شروط الهزيمة، إخراج غزة من المقاومة عبر تهدئة دائمة وسحب سلاح المقاومة، ولكننا صمدنا في السياسة كما صمدنا في الميدان، رفضنا الشروط فاضطروا أن يوقفوا عدوانهم وانسحبوا مدحورين بلا أية شروط، كان رفضنا عنيداً لأننا مؤتمنون على خيارات وحقوق شعبنا".

ولم يغفل رئيس المكتب السياسي لـ "حماس" قضية أسر الجنود الصهاينة، فأشار إلى محاولات مجاهدي "كتائب القسام" خلال المعركة بأسر عدد من الجنود الصهاينة، وقال "سنعاود المحاولة في أسر الجنود الصهاينة لأجل تحرير الأسرى".

معركتا الحصار وفتح المعابر

وأكد القيادي الفلسطيني البارز أنه بعد هذا النصر لقطاع غزة؛ "بقيت لنا معركتان: الأولى كسر الحصار والثانية فتح المعابر وفي مقدمتها معبر رفح، فهذا المعبر ليس ثانوياً، معبر رفح هو بوابتنا إلى العالم وشريان حياتنا لذلك له الأولوي،ة ونحن نطلب من أمتنا لا من عدونا الصهيوني أن يفتح معابره، وإن كان هذا حقنا لأنه يحتل أرضنا".

وقال: "إن شاء الله كما انتصرنا في معركة غزة؛ "سوف ننتصر في معركتي كسر الحصار وفتح المعابر، وهذه مقدمة للانتصار نحو تحرير الأرض والعودة وتحرير القدس والتخلص من الاحتلال".

وشدد مشعل في خطابه على ضرورة أن تبقي المقاومة الفلسطينية يدها على الزناد وأن تكون يقظة "فالعدو مخادع والانتقام يجري في دمه بعد توالي هزائمه".

مشروع التعمير

وأكد خالد مشعل في خطابه أن حركة "حماس" وحكومة إسماعيل هنية، الحكومة الشرعية، ستتحمل كافة مسؤولياتها تجاه أهل غزة، "سوف نتحمل كامل المسؤولية، سوف نداوي الجرحى جميعاً، ونعوّض المشردين بما نستطيع".

وأشار إلى أن حركة "حماس" وحكومة إسماعيل هنية "بدؤوا بالتحرك من أجل إنجاز مشروع التعمير وإعادة البناء والإيواء والتعويض ومعالجة الجرحى"، وقال: "اتصلنا بالدول وزرنا بعضها ونسقنا، والجميع خلية نحل من أجل أهل غزة".

وقال رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إن هناك مسارين في هذا البرنامج، الأول وهو مسار عاجل يتمثل بإعطاء عوائل الشهداء والجرحى والعائلات المشردة التي فقدت بيوتها مبالغ مالية محدودة "أترك تفاصيلها لحكومة إسماعيل هنية"، إضافة إلى معالجة الجرحى، حسب تأكيده.

أما المسار اللاحق، بحسب ما أوضح مشعل، فهو "القيام ببرنامج إعمار نعوض فيه عما فات ونبني ما هُدم".

الدعم المادي .. وتحذير من الفاسدين

وأثنى مشعل في خطابه على الدول والمؤسسات العربية والإسلامية والدولية التي قررت تقديم مئات الملايين لإعادة إعمار قطاع غزة، لكنه حذّر من وضع هذه الأموال في "أيدي الفاسدين".

وحدد وجهة هذه الأموال بأمرين، إما إعطائها للحكومة الفلسطينية الشرعية برئاسة إسماعيل هنية "ذات الأيدي النظيفة والخبرة في خدمة الشعب حيث ستتولى الاعمار تحت إشرافكم (الدول والجهات التي تقدّم الأموال)"، والجهة الأخرى أن تقوم هذه الجهات التي تعتزم تقديم الأموال الإشراف بنفسها وبأي طريقة تراها لإعادة إعمار غزة، وقال: "كل فلسطيني اليوم لا يقبل أن توضع هذه الأموال في أيدي الفاسدين .. وأنتم تعرفون الحقيقية".

وتابع مشعل: "أقول للبعض في الساحة الفلسطينية الذي يحاول أن يزايد؛ شعبنا لا يُخدع، والتلويح بالمال من هذا البعض الفلسطيني لن يمسح عار الخذلان والتواطؤ في المعركة الضارية التي وقعت في غزة".

المشاركون في النصر والإنجازات

وقال مشعل إن النصر الذي حُقق في قطاع غزة كان له ثلاثة أطراف: أولها المقاومة الفلسطينية بكل أشكالها وفصائلها، والثاني وهو الشعب الفلسطيني في قطاع غزة "الذي التحم مع المقاومة ولم يتراجع ولم ينكسر"، والطرف الثالث هي الأمة العربية والإسلامية "التي خرجت إلى الشارع ومعها أحرار العالم ينتصرون لغزة وللمقاومة ويقفون في وجه العدوان".

وأضاف: "هذا النصر العظيم حققنا فيه أهدافاً مهمة: أجبرنا العدو على وقف النار والعدوان وعلى الانسحاب دون أن يحقق شيئاً".

وتابع: "أراد قادة العدو في الميدان جملة أهداف، كسر المقاومة وهزيمتها وإخراجها من غزة، فرض الهزيمة على شعبنا، إنهاء حكم حماس، وقف الصواريخ، فماذا كانت النتيجة؛ صمدت المقاومة وكانت نداً رغم فارق الإمكانات، واستمرت الصواريخ، وصمد شعبنا والتف حول المقاومة، وتعززت حماس التي أرادوا إنهاءها ودخلت والمقاومة كل بيت، وأصبحت عنواناً عاماً في الأمة والعالم".

ملف المصالحة

وتطرّق مشعل في خطابه إلى ملف المصالحة الوطنية الفلسطينية، وقال: "كما فرحنا ببدء مصالحة عربية التي لم تكتمل، نريد مصالحة فلسطينية، ولكن بعد درس غزة نريدها على قاعدة المقاومة والتمسك بالحقوق وليس على قاعدة المفاوضات العبثية والتسوية وشروط الرباعية".

وأضاف: "نعم نحن مع الحوار الفلسطيني - الفلسطيني ولكن حتى نؤسس لحوار نريد للضفة أن تثور وتقاوم حتى تنتصر كما غزة، وهذا لا يتم إلا بالإفراج عن المقاومة والتعامل مع سلاح المقاومة على أنه سلاح شرعي وشريف".

عار على أوروبا

ووجه مشعل رسالة إلى الدول الأوروبية التي تجتمع في بروكسيل، قائلاً: "عار عليكم، هذه جريمة أن تعجزوا عن وقف العدوان عنا ثم لا تسمحوا لنا بسلاح المقاومة هذا عار في جبين أوروبا وكل الكيانات الغربية إذا ظلت على هذه السياسية".

وقال إن للمعركة على أرض غزة دلالتين واضحتين: الأولى "لكل ذي لب ولكل صاحب ضمير، أن الكيان الصهيوني لم ينتصر على شعبنا وأن القوة وحدها لا تصنع الأمن للكيان الصهيوني وأن السلام لن يكون على حقوق الشعب الفلسطيني، هذا درس لعقلاء المجتمع الدولي والإدارة الأمريكية الجدية برئاسة أوباما، إسرائيل عاجزة عن حماية نفسها وأنه لا مستقبل للاحتلال والعدوان".

أما الدلالة الثانية فهي "يكفي ثلاث سنوات في محاولة إقصاء حماس عبر الفوضى الأمنية والتجويع وإغلاق المعابر ثم عبر الحرب، وانتصرت غزة على الكي وعلى السيف والسلاح الصهيوني، آن لكم أن تتعاملوا مع "حماس" التي أخذت شرعية النضال وصناديق الاقتراع، نحن مطلبنا وطني ولم نفرض أنفسنا على أحد".

.....................

الأحد، 11 يناير 2009

نصرة غزة- م/محمود فوزي

نصرة غزة- م/محمود فوزي

http://egyptandworld2.blogspot.com/2009/01/blog-post_11.html

أحيي صمود الشعب الفلسطيني أمام اجرام الصهاينه واعوانهم وبفضل الله- المقاومة بقيادة كتائب القسام ومعها السرايا والألويه وباقى المقاومة توقع بهم الخسائر المتواليه. ويحققون قول الله –عز وجل- فى كتابه الكريم

بسم الله الرحمن الرحيم (وَلاَ تَهِنُواْ فِي ابْتِغَاء الْقَوْمِ إِن تَكُونُواْ تَأْلَمُونَ فَإِنَّهُمْ يَأْلَمُونَ كَمَا تَأْلَمونَ وَتَرْجُونَ مِنَ اللّهِ مَا لاَ يَرْجُونَ وَكَانَ اللّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا ) صدق الله العظيم{النساء/104}

رغم المواقف السياسيه المتواطئه لأنظمة عديده بالمنطقه الا انه يبقى دور هام لنا كشعوب ترفض ان يذبح أخوتنا بينما هناك من يردد انه يجب ان يتواجد الصهاينه على معبر رفح كما قال الرئيس المصري أو من يتشفى فى الشهداء كما قال أخرون غيره .

هناك بعض الاقتراحات اود طرحها وان كان قد قلتها من قبل وقالها من قبلى الكثير :

التبرع – المقاطعه- نشر الوعى بالقضيه – مشاركة بالفعاليات – الدعاء – اصلاح النفس – اخلاص النيه لله

التبرع بالمال والدم:

هو دور هام يجب ان نقوم به لنوصل لاخوتنا مايساعدهم على مواجهه الظروف القاسيه من حصار وعدوان

هناك اماكن كثيره موثوق بها مثل اتحاد اطباء العرب و نقابة الاطباء المصريه و الجمعيات الشرعيه

لجنة الاغاثه والطوارىء -اتحاد أطباء العرب

http://www.ghawth.org

هناك رقم محمول اذا اتصلت به يصلك مندوب لهم وهو 0104002121 ويمكنك الذهاب الى احد مقراته مثل

42 شارع القصر العيني القاهره-ت- 227961792

شارع على أمين رقم 7 تقاطع ش الطيران بجوار المخبز الآلى-ت -224019369 – مدينة نصر –القاهره

الشاطبى شارع بورسعيد رقم 22ت: 0100545152 و035907590

او التبرع بالحسابات البنكيه التاليه

حساب

21090/1/0 بنك قناة السويس فرع الدقى

10/90002914 البنك التجارى الدولى CIB فرع المبتديان

لجنة الاغاثه الانسانيه – نقابة الاطباء المصريه

http://www.hra-eg.com/

حساب

1/3/ 20737 بنك قناة السويس

261363 بنك فيصل الإسلامي

500555 البنك الوطني المصري

العنوان : 42 ش قصر العيني – القاهرة ت : 27949946

الجمعيات الشرعيه

www.alshareyah.org

أى فرع للجمعيات الشرعيه - 02/25910298

وهناك الكثير من الجهات الموثوقه باذن الله

وهناك التبرع بالدم: وهو أمر هام جدا وتقيم بعض الجهات حملات للتبرع بالدم منها اتحاد اطباء العرب ونقابة الأطباء ومكان التبرع فى مبنى اتحاد المهن الطبيه خلف دار الحكمه 42 شارع القصر العيني القاهره

المقاطعة:

لايعقل أن يساعد الامريكان الصهاينه بكل ما يقدروا عليه لقتلنا بينما نحن مازلنا نصر على شراء منتجاتهم وخاصة ان كثير منها لها بديل أخر او لا نحتاجه

فيجب علينا الاصرار على المقاطعة والدعوة لها وللعلم فان لها تأثيرا كبيرا وقد استخدمها الاوربيون والامريكان من قبل مع بعضهم البعض عند اختلافهم فى امور اقتصاديه

بالاضافه الى انه حتى مجرد التهديد بها اصاب الامريكان بالرعب فى حادثه سابقه فى عهد كلينتون عندما انتقد الصين لقمعهم مظاهرات داخليه فهددت الصين علنا بالتهديد لمقاطعه المنتجات الامريكيه فماهى الا ساعات وأعلن كلينتون تراجعه بان مايحدث فى الصين أمر داخلى لا شان له به

نشر الوعى بالقضيه

للاسف وسائل التضليل كثيره وأبعدت الكثير عن الحقيقه فالاعلام الحكومى به الكثير من الافكار البعيده تماما عن الواقع وتخدم العدو بأكثر ما تخدم الصديق.

فنجد من يهاجم المقاومة أو يسخر منها ومن يدعى أن مساندة المقاومة ضد أمننا الوطنى والكثير من الأفكار التى تبث على الناس.

ورغم وجود وسائل المعرفه الكثيره من القنوات الفضائيه وغيرها فانا أتعجب كثيرا من أن البعض مازال يقتنع بها.

لذلك يجب أن يتحرك الناس لزيادة الوعى ونشر الحقائق فنحن لا نريد سوى ان يعرف الناس الواقع.

المشاركة بالفعاليات

يجب علينا التعبير عن التضامن مع غزة ورفض العدوان او المساعده به وبفضل الله- تخرج المظاهرات يوميا من المئات من مساجد مصر ومواقعها منذ بداية العدوان.

ورغم قسوة التعامل الامنى الرهيب مع المظاهرات فانها استمرت ويخرج بها الالاف وطبعا على رأسها جماعة الاخوان (اكبر فصيل معارض) ومعها الكثير من القوى السياسيه مثل حزب العمل و6 ابريل وكفايه وغيرهم

حالة الغضب هذه تصل للنظام الحاكم فلا يظن أحد انه لا يعرف .

الدعاء واصلاح النفس واخلاص النيه لله

لاتبخل عليهم بالدعاء بالنصر وليكن دعاء باخلاص ولنتحر أوقات الاستجابه فى الليل او بعد الصلاه او اثناء الصيام

وهنا يمكننا قيام الليل او صيام الاثنين والخميس او 13 و14و15 من الشهور الهجريه او اى يوم يتفق عليه وندعو الله

فالنصر من عند الله وحده ولكن يجب علينا أن نأخذ بالاسباب .

ومع الدعاء يجب أن يصلح كل منا نفسه فالأمه عباره عن أفراد ولنجعل كل عمل لنا خالصا لوجه الله تعالى .

هذه بعض الاقتراحات التى بالطبع هناك الكثير عند البعض ولكنه مجرد اجتهاد.

اللهم انصر المقاومة.

....................

السبت، 10 يناير 2009

الجمعة:مئات المظاهرات أمام مساجد مصر لمساندة غزة

الجمعة:مئات المظاهرات أمام مساجد مصر لمساندة غزة

http://www.ikhwanonline.com/Article.asp?ArtID=44065&SecID=211

http://egyptandworld2.blogspot.com/2009/01/blog-post_10.html

الالاف بالاسكندريه خرج لنصرة غزة


- 100 ألف بالإسكندرية يطالبون بفتح المعبر وطرد السفير

- 75 وقفة احتجاجية أمام مساجد البحيرة ضد العدوان

- 62 مظاهرة بكفر الشيخ تطالب بمقاطعة الكيان الصهيوني اقتصاديًّا

- قنابل مسيلة للدموع وهراوات أمنية للرد على مظاهرة بالعريش

- المنيا والسويس والدقهلية وبني سويف ودمياط تنتفض ضد المجازر

- 120 وقفة بالشرقية ومسيرات بالدراجات للشباب والأطفال

دمياط –البحيرة--بني سويف -كفر الشيخ – الإسكندرية –العريش –القليوبية

الشرقية – الدقهلية – المنوفية –المنيا – السويس -شرق القاهرة

شبرا – الجيزة- الغربية –بورسعيد –أسوان –قنا – سوهاج –أسيوط

المحافظات- مراسلو إخوان أون لاين:

للجمعة الثانية على التوالي انتفضت محافظات مصر استجابةً لدعوة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بجعل اليوم الجمعة "يومًا للغضب" ضد الجرائم الصهيونية على أهالي قطاع غزة، وإعلان المرشد العام للإخوان المسلمين الأستاذ محمد مهدي عاكف أن اليوم سيكون لمواصلة الغضب.

وندد المتظاهرون بصمت الحكومات العربية عما يحدث في غزة من جرائم حرب صهيونية ضد الشعب الفلسطيني، وطالبوها بمراجعة مواقفها واحترام تحركات شعوبها والاستجابة لنداءات فتح معبر رفح وتقديم الدعم للشعب الفلسطيني.

وحيّوا المقاومة الفلسطينية على تصديها الباسل للعدوان، وشدوا على أيديها لمواصلة ردع العدوان ورفع رأس الأمة، وأكدوا أهمية المقاطعة الشعبية للعدو الصهيوني، ومواصلة الغضب الشعبي ضد ما يحدث في غزة.

الإسكندرية

محافظة الإسكندرية تظاهر فيها أكثر من 100 ألف مواطن أمام مسجد القائد إبراهيم تقدمها المستشار محمود الخضيري نائب رئيس محكمة النقض ورئيس حملة فك الحصار عن غزة والشيخ الكبير أحمد المحلاوي، ونواب الإخوان المسلمين بالمحافظة ورموز من القوى السياسية.

وردد المتظاهرون الهتافات التي حيت المقاومة وطالبت بفتح المعابر أمام غزة.
وفي كلمته قال الشيخ أحمد المحلاوي: لا تخشوا على حماس فهم الذين استعادوا العزة والكرامة للأمة كلها والنصر حليفهم بإذن الله.

وانتقد المستشار الخضيري موقف النظام المصري، مؤكدًا أنه أعطى الاحتلال شرعية لا يستحقها، ووضع الموقف المصري في حرج شديد.

وفي كلمته وجه د. حسن البرنس القيادي بالإخوان المسلمين التحية للموقف التركي الذي تخلص من عقدة الارتباط بالتطبيع، وأظهر موقفًا شريفًا لوجه نظامه ولشعبه، فيما عجز النظام المصري أن يأتي بمثله في ظرف من المفترض أن يكون موقفه إيجابيًّا تجاه القضية الفلسطينية.

كفر الشيخ

كما شهدت محافظة كفر الشيخ وطبقًا لمراسلنا أحمد المصري 65 مظاهرة ووقفة احتجاجية نظمها الإخوان المسلمون في جميع مدن ومراكز محافظة كفر الشيخ عقب صلاة الجمعة.

وردد المتظاهرون هتافات غاضبة تناصر المقاومة وتدين العدوان الصهيوني، كما تظاهر أكثر من 3000 مواطن يتقدمهم الدكتور حسن أبو شعيشع القيادي بالجماعة أمام مسجد سيدي طلحة بمدينة دسوق، والذي هاجم في كلمته خطيب المسجد الذي هاجم المقاومة ودول الممانعة ودافع عن تحركات مصر السلبية تجاه القضية الفلسطينية قائلاً: ما هكذا يجب أن يكون موقف علماء الأمة في هذا الظرف التاريخي؛ لأن دورهم ينصب في قيادة الشعوب لنصرة الحق والجهاد في فلسطين، مشيرًا إلى أن اتحاد علماء المسلمين دعا إلى الغضب في هذا اليوم ولم يقل أحد إن الاتحاد دعا العلماء إلى تثبيط الهمم ومساندة العجز العربي.

كما نظم آلاف المواطنين مسيرة أمام المسجد الإبراهيمي طافت بميدان المسجد، مرددةً الهتافات المساندة للمقاومة.

بني سويف

وفي محافظة بني سويف تظاهر الآلاف من أبناء المحافظة أمام مساجد الأنبياء والغمراوي وبني سويف الجديدة والمندوه بمركز الواسطى، والرحمة بمركز الفشن بمشاركة النائب الدكتور حمدي زهران عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين.

وقد شهدت المظاهرة احتكاكات بين قوات الأمن وبعض المتظاهرين بعد منع قوات الأمن لتحركات مسيراتهم في مركز الفشن ومدينة بني سويف، إلا أن قوات الأمن تراجعت بعد إصرار المتظاهرين على استكمال مسيراتهم.

في مركز ببا تجمع حوالي 3 آلاف مواطن في مظاهرة كبيرة بقيادة الحاج عبد اللطيف قطب عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين من أمام المسجد الكبير، وانطلقت في أنحاء المدينة منددةً بالعدوان الغاشم على غزة، وداعيةً لفتح باب الجهاد لنصرة الشعب الفلسطيني.

البحيرة


كما شهدت محافظة البحيرة أكثر من 75 وقفة احتجاجية أمام مساجد مدن دمنهور وكفر الدوار ورشيد والمحمودية وكوم حمادة وإيتاي البارود ومنها مساجد الحسن والحسين والعريان والكلاف والحناوي وعمر بن الخطاب بمدينة دمنهور.

وأدى خطباء المئات من المساجد صلاة الغائب على الشهداء عقب صلاة الجمعة؛ تضامنًا مع أهل غزة.

وفي كلمته استنكر المهندس حسني عمر مرشح الإخوان المسلمين السابق في انتخابات مجلس الشورى قرار مجلس الأمن الصادر صباح اليوم، مؤكدًا أنه قرار أضر بحقوق الشهداء لا المقاومة والشعب الفلسطيني فحسب.

وأكد أن صمود المقاومة الفلسطينية تعد إحدى بشائر النصر على العدو الصهيوني المتجبر في الأرض، مشيرًا إلى أن دور الشعوب يتعاظم في مساندة غزة بالدعم المالي والدعاء والمقاطعة.

ورفع المتظاهرون أعلام فلسطين وحركة المقاومة الإسلامية حماس، ونددوا بالصمت الرسمي تجاه مقتل الأطفال والنساء في غزة، وطالبوا المقاومة بمواصلة الرد على العدوان الصهيوني.

وفي مدينة حوش عيسى تجمَّع ما يقرب من 10 آلاف من أبناء المدينة في مؤتمر جماهيري حاشد انطلق من أمام عدة مساجد بعد صلاة الجمعة، وندد المشاركون بالصمت العربي الرسمي، وحيَّوا جهاد الشعب الفلسطيني وصموده في مواجهة آلة الحرب الصهيونية.

وردد المتظاهرون هتافات تضامن مع غزة: "بالروح بالدم نفديك يا غزة"، و"يا فلسطيني يا فلسطيني.. أرضك أرضى ودينك ديني"، "غزة غزة علِّمتينا معنى العزة"، "هذا عار وهذا عار.. لما نشارك في الحصار".

وقدَّم الدكتور علاء الدين البطة مدير مكتب وزير الصحة الفلسطيني في اتصال تليفوني من غزة الشكر لأهالي حوش عيسى على وقفتهم البطولية المتضامنة مع غزة، ووعدهم بتحقيق النصر رغم الحصار والقتل والدمار.

وحيَّا الداعية الإسلامي حسن عبد اللاه صمود أهل غزة، موضحًا أن المقاومة استطاعت أن تُلحق بالعدو خسائر فادحة، وأن الكيان الصهيوني لم يحقِّق أي هدف من أهدافه في الحرب على غزة، وأن الحروب لا تُقاس بعدد الضحايا المدنيين، وإنما تقاس بالإنجازات العسكرية في الميدان.

وقام المتظاهرون بحرق العلمين الصهيوني والأمريكي وسط صيحات وتكبير المتظاهرين والدعاء للمرابطين في غزة.

دمياط

وفي محافظة دمياط نظم أكثر من 10 آلاف مواطن مظاهرة أمام مسجد الرحمن بمركز دمياط تقدمهم المهندس صابر عبد الصادق عضو مجلس الشعب السابق، والدكتور سعد عمارة ورموز القوى السياسية بالمحافظة.

وندد خطيب المسجد بمواقف الحكام العرب الذين وصفهم بالخونة والمشاركين في إثم العدوان على غزة، مشددًا على أن دور الشعب المصري في مقاطعة البضائع الصهيونية والأمريكية والدعاء والدعم بالمال.

كما نظم أهالي مدينة فارسكور مظاهرة حاشدة أمام مسجد الفتح، تقدمهم النائب محمد كسبة عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين، نددوا فيها بالعدوان الصهيوني وطالبوا المقاومة بمواصلة ردعها للعدوان الصهيوني.

العريش

وفي محافظة شمال سيناء أفاد مراسلنا "نجم الدين الشوربجي" أن الأمن المصري اعتدى على مظاهرة نظمتها القوى السياسية بمدينة العريش أمام مسجد الرفاعي للتنديد بالعدوان الصهيوني بالقنابل المسيلة للدموع والهراوات الأمنية، وتبادل بعض الأطفال الرد عليهم بالحجارة.

القليوبية


وفي شبرا الخيمة تظاهر المئات من المواطنين أمام مسجد قباء ببهتيم ونادي الكابلات؛ تقدَّمهم الحاج جمال شحاتة عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين.

كما تظاهر المئات من أهالي شبرا الخيمة بعد صلاة الجمعة وأدائهم صلاة الغائب على أرواح الشهداء في غزة بمسجد عمر بن الخطاب، ودعوا الله أن ينصر إخوانهم المجاهدين وأن يفك هذا الحصار الغاشم على أهل غزة، واستنكروا ما يفعله حكام العرب.

وفي مظاهرة حاشدة تظاهر ما يقرب من 1000 مواطن بعد صلاة الجمعة بشارع أحمد عرابي بشبرا الخيمة.

وحث الشيخ ماهر مصطفى أحد علماء الأزهر الشريف الزعماء والحكام العرب على نصرة أهالي غزة وفتح المعبر ودعم المقاومة بالسلاح للتصدي للعدو الصهيوني، وطالب الجماهير بالجهاد بالمال والدعاء ومقاطعة بضائع العدو الصهيوني.

وفي بنها أفاد مراسلنا أيمن سيد أن أكثر من 2000 مواطن تظاهروا في كل من مدينة بنها وقرية رملة وقرية بطا بمحافظة القليوبية، منددين بالمجازر الصهيونية التي يقوم بها الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة.

وأوضح الشيخ محمد رجب في كلمته طباع اليهود التي عُرفت على مدى تاريخهم، فهم الذين تجرءوا على قتل الأنبياء كما فعلوا بنبي الله زكريا وابنه يحيى عليهما السلام، وهم الذين حاولوا قتل رسول الله صلى الله عليه وسلم أكثر من مرة حتى طردهم من المدينة المنورة.

وذكر أن الأوروبيين طردوهم من بلادهم، وأن الدولة العثمانية أتاحت لهم العيش في رحابها بسلام وأمان إلا أنهم- كعادتهم- قابلوا الجميل بقتل المسلمين واحتلال أراضيهم، فشأنهم دائمًا الغدر والخيانة.

وفي ختام كلمته حيَّا الرئيس الفنزويلي بالقرار الشجاع بطرد السفير الصهيوني من بلده.

أما محسن راضي عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين عن دائرة بنها فتقدم بتحية إجلال وتقدير للمقاومة الباسلة، وقال إن المجاهدين في غزة يجاهدون عن الأمة كلها، وإن مجلس الأمن فشل في إلزام الاحتلال بوقف العدوان الغاشم على غزة بفعل التواطؤ الدولي الدائم مع الصهاينة ضد الأمة العربية والإسلامية.

كما نظم الإخوان المسلمون بكفر شكر 4 وقفات للتضامن مع قطاع غزة، كما نظموا بشبين القناطر وقفتين أخريين.

الشرقية

كما عمَّت مساجد الشرقية عقب صلاة الجمعة قنوتٌ ودعاءٌ بالنصرة والتمكين لإخواننا في فلسطين، كما أُدِّيت صلاة الغائب على أرواح الشهداء.

وبعد صلاة الجمعة خرجت اليوم أكثر من 120 مسيرةً بالدراجات نظَّمها 10 آلاف من شباب وأشبال الإخوان بالقرى ومدن المحافظة، تعرَّضت بعضها للملاحقات الأمنية التي نتج عنها اعتقال 10 شباب وطالب بالصف الثالث الإعدادي، بالإضافةِ إلى الاستيلاء على عشرات الدراجات واللافتات التي كانوا يحملونها.

ورفع المتظاهرون لافتاتٍ تدعو النظامَ المصري فتح معبر رفح، وطرد السفير الصهيوني، ووقف تصدير الغاز للكيان الصهيوني، وحملوا صورًا للأطفال الشهداء، وارتدوا "الشال" الفلسطيني تعبيرًا عن تضامنهم مع إخوانهم في قطاع غزة.

ففي مدينة مشتول السوق اختطفت قوات أمن الدولة 6 من شباب الإخوان أثناء مسيرة الدراجات التي طافت عدة قرى بعد صلاة الجمعة، وهم: سيد الشاذلي، إسلام محمد بكري، رضا محمد عبد الفتاح، محمد أحمد سماحة، محمدي إبراهيم، أيسر محمد.

وفي مدينة أبو كبير حاصرت قوات الأمن مسيرة الدرجات وقامت باختطاف 10 أطفال بدراجاتهم بعد أن انهالوا على الأشبال بالضرب وأُصيب بعضهم بجروحٍ وخدوش، أُفرج عنهم في وقتٍ لاحق وتم الاستيلاء على نحو 20 دراجةً.

وفي مدينة الزقازيق اختطفت قوات الأمن 3 من المتظاهرين وهم: أمجد حسن صابر طبيب بيطري، أنس السيد عبد النور طالب الفرقة الأولى بكلية هندسة، وعبد الرحمن عبد الله شعلان طالب بالصف الثالث الإعدادي.

الدقهلية


وفي محافظة الدقهلية أفاد مراسلنا أحمد عبد الهادي أن مساجد الدقهلية تحوَّلت بالقرى والمدن المختلفة إلى وقفات احتجاجية غاضبة وسط حصار أمني مكثف.

وشهدت مدينة المنصورة مظاهرة حاشدة حضرها الآلاف من أبناء المدينة؛ شاركهم فيها النائب إبراهيم أبو عوف عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين؛ طالبوا خلالها بفتح باب الجهاد، واستنكروا موقف مصر غير المبرر حتى الآن.

وشهدت مدينة كوم النور مركز ميت غمر تظاهر ما يقرب من 2000 مواطن؛ قاموا خلالها بجمع التبرعات والدعاء من أجل نصرة غزة.

كما شهدت قرية الدراكسه بمركز منية النصر غضبةً من المُصلِّين على خطيب الجمعة الذي حاول الدفاع عن موقف الحكومة المصرية، معللاً ذلك بأن مصر قادت حروبًا كثيرة من أجل فلسطين، وكانت مصر وحدها هي التي تدفع الثمن؛ الأمر الذي جعل أحد المُصلِّين يرد على الإمام عقب الصلاة بأن مصر لم تحارب قط من أجل فلسطين إلا في عام 48 عندما باعت لهم حكومة الملك الأسلحة الفاسدة التي أدت إلى ضياع فلسطين.

وتكرَّرت الوقفات في جميع المراكز والقرى، وشهدت العديدُ من المساجد صلاةَ الغائب على أرواح شهداء غزة.

المنوفية


وفي المنوفية أفاد مراسلنا وحيد مصطفى أن المظاهرات تواصلت في المحافظة وسط حصار أمني مشدد للمساجد اليوم عقب صلاة الجمعة؛ حيث شهدت مدينة شبين الكوم تظاهر أكثر من 4000 مواطن أمام مسجد أبو بكر الصديق بالبر الشرقي.

وأكد المشاركون في المظاهرة ضرورة التمسك بخيار المقاومة؛ لأنها الحل الوحيد في وقف العدو والقضاء على تصرفاته الهمجية، مندِّدين بالتواطؤ العربي الإسلامي مع العدو الصهيوني، مخاطبين الحُكَّام بأن حماس ستنتصر عاجلاً أو آجلاً.

كذلك شهدت مدينة منوف تظاهر أكثر من 5 آلاف متظاهر، وفي مدينة السادات تظاهر أكثر من 3 آلاف، مرددين هتافات تندد بالعدوان الصهيوني.

وشارك النائب عبد الفتاح عيد عضو الكتلة البرلمانية أكثر من 4 آلاف من أهالي مدينة منوف في مظاهرة أمام مسجد أبو كبشة.

وقال د. جمال بدوي أحد قيادات الإخوان بالمنوفية إن المقصود بالحرب هي حماس فقط؛ لأنها كانت وراء إعادة القضية الفلسطينية إلى وضعها الطبيعي، مؤكدًا أن الحكام العرب لو كان لهم وقفة حقيقية لرفعناهم فوق رءوسنا.

المنيا

وفي محافظة المنيا خرجت جميع مدن المحافظة لإعلان غضبتها ضد ما يحدث في غزة من جرائم الحرب الصهيونية؛ ففي مدن مغاغة والعدوة وبني مزار ومطاي وسمالوط والمنيا وأبو قرقاص وملوي؛ نظَّم الإخوان المسلمون مسيرات ووقفات حاشدة عقب صلاة الجمعة بمشاركة الآلاف الذين تقدَّمهم نواب الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بالمحافظة.

وردَّد المتظاهرون هتافاتٍ: "الانتقام الانتقام.. يا كتائب القسام"، "رغم الظلم والنيران.. حماس هنا في الميدان"، "كلنا حماس"، "يا حكام البلاد.. افتحوا باب الجهاد"، "بنرددها جيل ورا جيل.. تسقط تسقط إسرائيل"، "يا للذل يا للعار.. مصر مشاركة في الحصار".

ورفع المتظاهرون لافتاتٍ تُعلن تضامنهم مع أهالي غزة؛ منها: "أهالي المنيا يتضامون مع أهالي غزة"، "صبرًا يا أهل غزة إن موعدكم الجنة"، "رئيس مصري يا مسئول معبر رفح ليه مقفول؟!"، "غزة رمز العزة".

وأكد الدكتور محمد سعد الكتاتني رئيس الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين وعضو مكتب الإرشاد أن القرار السياسي بات يتحكَّم في تاريخ مصر بصورة مؤسفة وسلبية، أدَّت إلى فضح مصر بغلق معبر رفح في وجه الحياة الفلسطينية بالتواطؤ مع الرغبة الصهيوأمريكية.

وطالب بتنفيذ الحكم النهائي بوقف تصدير الغاز إلى الكيان الصهيوني وفتح المعابر لإدخال الأدوية وقوافل الإغاثة، مستنكرًا عدم السماح للأطباء منذ 7 أيام بدخول غزة.

وطالب النائب موسى غنوم بتنفيذ الحكم النهائي بتصدير قوافل الإغاثة وقوافل فك الحصار إلى غزة، وغلق السفارة الصهيونية وطرد الصهيوني؛ لكذب ادعاءات الحكومة المصرية أن وجود السفير يساعد في التفاوض، رغم أن العكس هو ما يحدث.

وفي نهاية كلمته دعا الله بأن ينصر أهالي غزة المحاصَرين وأن ينتقم من اليهود المعتدين ومن يعاونهم.

ودعا الحاج ثروت عبد الفتاح عضو الكتلة البرلمانية للإخوان العالمين العربي والإسلامي إلى أن يكونوا يقظين لما يحاك للأمة من مؤامرات تبدأ اليوم بتصفية القضية الفلسطينية، مؤكدًا أن مصر ليست بمنأى عن هذا المؤامرة.

السويس

وفي محافظة السويس تظاهر أكثر في 3 آلاف في أحياء: الأربعين وفيصل والجنانين؛ حيث شهدت منطقة الأربعين 4 وقفات في ميدان الإسعاف وأمام مسجد الرحمن ومسجد هدى الرحمن، أما حي فيصل فشهد وقفتين أمام مسجد أنس بن مالك ومسجد المغفرة بعرب المعمل، بينما شهد حي الجنانين وقفة أمام مسجد العمدة.

ردد المتظاهرون: "يا سوايسة قولوا لسامح.. عن الغاز أنا مش مسامح"، "يا شهيد نام وارتاح.. حماس ح تواصل الكفاح".

شارك في وقفة ميدان الإسعاف النائب عباس عبد العزيز عضو الكتلة البرلمانية، وفي وقفة مسجد الرحمن النائب سعد خليفة عضو الكتلة البرلمانية.

شرق القاهرة

وفي شرق القاهرة نظم الإخوان المسلمون مظاهرة حاشدة شارك فيها أكثر من 5000 مواطن بمنطقة حدائق القبة طافت أرجاء المنطقة، تهتف بقطع العلاقات مع الكيان الصهيوني وطرد السفير الصهيوني ووقف تصدير الغاز وفتح المعابر.

كما نظم الإخوان المسلمون بمدينة السلام وقفة احتجاجية طالبت الأنظمة العربية بالتحرك قبل أن يأتي عليها الدور، ويحدث معها ما يحدث في غزة.

وردد المتظاهرون هتافات تضامن مع المقاومة: "يا قسامي لا تهتم راح نفديك بالروح والدم" ، "يا قسام عايزين رد.. رد يهز جبال الأرض" ، "يا فلسطيني يا بن العم راح نفديك بالروح والدم" ، "ولا يهمك يا حماس الجهاد هو الأساس".

كما نظَّم الإخوان أكثر من 15 وقفةً أمام المساجد بعد صلاتي المغرب والعشاء بمناطق حدائق القبة والمطرية والزيتون ومصر الجديدة ومدينة نصر وحي السلام في تجمعاتٍ كبيرة بآلاف المواطنين نددت بالعدوان الصهيوني على المسلمين في غزة، كما نددت بالصمت الرسمي والنفاق الغربي، وطالبت بالفتح الدائم للمعابر والتخلي عن خيار السلام الواهم.

شبرا

وفي شبرا تظاهر المئات من المواطنين في شبرا أمام مسجد مجد الإسلام بميدان عبود ومسجد البطل تقدَّمهم الدكتور حازم فاروق منصور عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين.

ودعا المتظاهرون الله أن ينصر إخوانهم المجاهدين وأن يفكَّ هذا الحصار الغاشم على أهل غزة، واستنكروا ما يفعله حكام العرب، وردَّد المتظاهرون الهتافات المعادية للكيان الصهيوني والمندِّدة بالعدوان؛ منها: "يا زهار يا هنية.. أوعى تسيب البندقية"، "الانتقام الانتقام.. يا كتائب القسام"، "ح نرددها جيل ورا جيل.. تسقط تسقط إسرائيل" "على غزة رايحين شهداء بالملايين".

وطالب المتظاهرون الحكامَ العرب بالتدخل السريع والفوري لوقف الهجمة الشرسة على غزة، وكذلك طرد السفير الصهيوني من القاهرة والعواصم العربية وسحب سفراء العرب من الكيان.

كما وجَّه المتظاهرون دعوةً إلى النظام المصري باتخاذ موقفٍ مسئولٍ تجاه العدوان على غزة بفتح معبر رفح لدخول المعونات والمساعدات الطبية العاجلة، ووقف تصدير الغاز والبترول إلى الكيان الصهيوني.

الجيزة

وفي محافظة الجيزة تظاهر آلاف المواطنين في مدينتي أوسيم والحوامدية، بينما أجهضت قوات الأمن مظاهرات في مدينتي الصف ومزغونة جنوب الجيزة؛ بعد حصارها المشدد على كافة المساجد.

وتقدم النائب محمود عامر عضو الكتلة البرلمانية للإخوان مظاهرة نظمها الإخوان بمدينة "أوسيم" أمام مسجد البهواشي وسط المدينة، وردد المتظاهرون هتافات "تسقط تسقط إسرائيل.. يسقط معها كل عميل"، "الموت الموت لإسرائيل... كلمة نقولها جيل ورا جيل"، "يا زهار يا هنية.. أوعي تسيب البندقية"، "خيبر خيبر يا يهود.. جيش محمد هنا موجود".

وطالب المتظاهرون الحكومة بتقديم الدعم الكامل للمقاومة وطرد السفير الصهيوني، وفتح المعابر مع قطاع غزة، وتقديم الدعم المادي والمعنوي للمقاومة، وجمع التبرعات لإرسال المواد الإغاثية للشعب الفلسطيني المحاصر.

وفي مدينة الحوامدية طالب آلاف المواطنين بمواصلة التضامن مع المقاومة وأهالي غزة، وطالبوها بمزيد من الضربات القاصمة لقوات الاحتلال، ونددوا باستمرار العدوان على القطاع.

وندد الدكتور جمال قرني عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بالمواقف الرسمية المصرية التي أساءت إلى مكانة مصر عربيَّا وإقليميًّا وإسلاميًّا، وطالب بفتح المعابر وفك الحصار عن القطاع خاصة معبر رفح الذي تصر الحكومة المصرية على إغلاقه دون مسوغ قانوني أو أخلاقي.

وشدد قرني على ضرورة استجابة الحكومة للمطالب الشعبية المتزايدة بطرد السفير الصهيوني من القاهرة، وسحب السفير المصري من الكيان الصهيوني، وطالب بقطع الغاز المصري عن الكيان.

الغربية

وفي محافظة الغربية شهدت ساحة مسجد السيد البدوي بطنطا تظاهر الآلاف تقدمهم رموز القوى السياسية ونواب الإخوان المسلمين بمحافظة الغربية الشيخ السيد عسكر وعلم الدين السخاوي وحسنين الشورة وإبراهيم زكريا يونس.

وردد المتظاهرون في بداية المظاهرة هتافات منها: "بالروح والدم نفديك يا غزة" ، "خيبر خيبر يا يهود.. جيش محمد بدأ يعود"، "كلنا غزة.. كلنا حماس".

وأكد فضيلة الشيخ السيد عسكر عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين أن المقاومة لا تعتدي على أحد ولكنها إذا أصابها البغي فإنها تنتصر مصداقًا لقول الله تعالى: ﴿وَالَّذِينَ إِذَا أَصَابَهُمْ الْبَغْيُ هُمْ يَنْتَصِرُونَ﴾ (الشورى: 39).

وطالب علماء الأمة بمراجعة مواقفهم جيدًا، والوقوف مع المجاهدين ونصح المتواطئين مع العدو، وحث الشعوب على المقاومة والجهاد بكافة الوسائل المتاحة.

بورسعيد

وفي محافظة بورسعيد شهدت المدنية أكبر مظاهرة تشهدها بلد المقاومة منذ فترة، وردد المتظاهرون هتافات تُحيِّي المقاومة؛ منها: "بالروح بالدم نفديك غزة"، "يا زهار قول لهنية.. إوعى تسيب البندقية"، "ليه عايزينا نعيش أنعام.. ناكل نشرب نصحى ننام؟!.. مش ح نخاف مش ح نخاف.. لازم نثأر للإسلام"، قوم يا مسلم علِّي الصوت.. مش ح نسيب غزة تموت"، نصرك نصرك يا الله.. للقسامي واللي معاه.. واهزم اهزم يا الله.. الصهيوني واللي وراه".

وأكد الدكتور أحمد الخولاني عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين أن الله عز وجل هو الذي يحدد من العدو ومن الصديق، وأن فلسطين كلها تحت الاحتلال لا الضفة وغزة فقط، فلا حق لليهود فيها، ولن يبقوا فيها، موضحًا أن من يقاتلون في غزة إنما يقاتلون من أجل الأمة ومن أجل الدين ومن أجل الكرامة.

وانتقد نسيان النظام المصري ما قام به العدو من قتلٍ للأسرى المصريين وقتل عدد من جنود مصر على الحدود، مؤكدًا أن ما يحدث سببُه أن الشعب الفلسطيني أراد أن يختار من يحكمه بإرادةٍ حرةٍ ديمقراطيةٍ، ففازت حماس، ومن هنا بدأ الحصار؛ ليس من الصهاينة فقط، ولكن من مصر أيضًا.

وشدد على أن التاريخ يشهد أن المقاومة الشعبية لا يمكن أن تهزم أبدًا مهما حدث، ومن لا يرى فليسأل أمريكا عن فيتنام والعراق والصومال ولبنان وأفغانستان، وليسأل العدوان الثلاثي عن بورسعيد الباسلة، مضيفًا أنه يجب أن نصطف جميعًا صفًّا واحدًا مع المقاومة جنبًا إلى جنب، وإذا كان النظام المصري يتعامل مع الإخوان المسلمين بكل ما فاق حدود المعقول واللا معقول فلا يجب أن يتم إسقاط ذلك على حماس؛ لأنها تقاوم عن عنق الأمن القومي المصري لا ضده.

أسوان

ووسط حصار أمني مشدد أفاد مراسلنا "حمدي طه" أن جماعة الإخوان المسلمين عقب الصلاة وأمام العديد من المساجد نظَّمت العديد من الوقفات؛ كانت أبرزها وقفة المسجد الجامع بمدخل مدينة أسوان.

وحمل المتظاهرون العديد من اللافتات كُتب عليها: "أغيثوا غزة"، "غزة غزة رمز العزة"، "لا إله إلا الله اليهود أعداء الله"، "لا لسفارة صهيونية لا لسفارة أمريكية"، "يا حكام الخيانة يا حكام المهانة"، "انصروا غزة بالدعاء والمقاطعة والتبرع"، "مَن لأهل غزة؟!"، "غزة تستغيث بكم فأغيثوها".

وردَّدوا هتافات حماسية؛ منها: "يا فلسطيني يا فلسطيني.. دمك دمي ودينك ديني" و"حسبنا الله ونعم الوكيل"، "الله غايتنا.. والرسول قدوتنا.. والقرآن دستورنا.. والجهاد سبيلنا.. والموت في سبيل الله أسمى أمانينا"، "يا حماس قولي للناس.. الجهاد هو الأساس".

واختتم المتظاهرون وقفاتهم بالدعاء بنصرة المجاهدين والانتقام ممن ظلمهم، وحرق علمَي أمريكا والكيان الصهيوني.

قنا

وفي محافظة قنا تظاهر الآلاف من أبناء المحافظة في مراكز قوص وقنا والأقصر وفرشوط ضد ما يحدث في غزة من جرائم حرب أمام مساجد أبو العباس والإيمان وسيدي أبو الحسن الشاذلي ومسجد الغريب.

وطالب المتظاهرون بقطع العلاقات مع الكيان الصهيوني وغلق السفارة وطرد السفير وفتح المعابر ووقف تصدير الغاز إلى اليهود، ورددوا هتافات تساند المقاومة؛ منها: "خيبر خيبر يا يهود.. جيش محمد بدأ يعود" ، "يا زهار قل لهنية.. إوعى تسيب البندقية" ، "يا يهود يا يهود.. بينا وبينكم يوم مشهود"، "اضرب اضرب يا حماس.. إحنا معاكِ وكل الناس"، و"يا أقصانا لا تهتم.. راح نفديك بالروح والدم".

وشرح الحاج هشام القاضي عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين أبعاد المؤامرة الصهيونية على أهل فلسطين وموقف المقاومة الباسلة في غزة.

فيما أكد عمار حسن القيادي بجماعة الإخوان بالمحافظة أن المقاومة هي السبيل لتحرير الأرض والإرادة المسلوبة.

سوهاج

وفي محافظة سوهاج شارك النائب محمد يوسف محمود عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين أهاليَ مدينة طهطا وقفتهم التضامنية مع أهالي غزة أمام جامع عبد العال، والتي شارك فيها الكثير من الأهالي المتضامنين مع أهلنا في فلسطين وغزة.

وأوضح النائب في كلمته الأوضاع الحاليَّة، مؤكدًا أن مطالب الجماهير العربية والمسلمة واضحة، وهي وقف العدوان وفك الحصار عن غزة وفتح المعابر وطرد السفير الصهيوني من القاهرة، ولكن لا بد من احترامها وتنفيذها.

أسيوط

وفي محافظة أسيوط نظَّم الإخوان 10 وقفات بعد صلاة الجمعة في مركز القوصية (5 آلاف في شارع الجلاء حضرها د. محمود حسين والنائب محمود حلمي).

وفي مدينة أسيوط (2000 أمام مسجد المجاهدين ومئات أمام مسجد الصحابة) ومركز الوليدية (2000 أمام مسجد بلال بن رباح) ومنفلوط (المئات أمام مسجد أبو النصر).

...............

Delete this element to display blogger navbar