الأربعاء، 24 ديسمبر 2008

الأخوان يطالبون بالافراج عن مائتى معتقل بسبب غزة

الأخوان يطالبون بالافراج عن مائتى معتقل بسبب غزة

http://egyptandworld2.blogspot.com/2008/12/blog-post_24.html

بيان حول اعتقالات الإخوان المسلمين تحت ذريعة دعمهم للمحاصرين في غزة

http://www.ikhwanonline.com/Article.asp?ArtID=43364&SecID=212

يتعرض الإخوان المسلمون لعداوةٍ واضطهادٍ شديدَين من الحكومة لمواقفهم الوطنية والأخلاقية والإنسانية في قضايا الداخل الخارج، والمستمَدة من الإسلام دين الأمة؛ يتمثل هذا الاضطهاد في مظاهر شتَّى وصلت إلى حدِّ تغيير الدستور؛ لإقصائهم عن العمل السياسي وللتضييق على نشاطهم الدعوي والاجتماعي والخيري والإعلامي، وكذلك الحكم بموجب قانون الطوارئ لما يقرب من ثلاثين سنةً متصلةً، إضافةً إلى مصادرة الحريات، وتزوير الانتخابات، والاعتقالات، والتعذيب، ومحاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية، واستخدام قوات الأمن المركزي للبطش بكل مجموعة تعبِّر عن رأيها أو تطالب بحقها بأسلوب سلمي.

وكل حملة تشنُّها الحكومة على الإخوان تأتي بذريعةٍ إمَّا مختلقة مفتراة، أو بذريعة يستحق عليها الإخوان الشكر والتكريم؛ لأنها واجب الشرع والوطنية والأخلاق والإنسانية، والإخوان فيها لا يمثّلون أنفسهم فحسب، ولكن يمثِّلون ضمير الأمة وضمير الأحرار في كل مكان؛ مثلما هو الحادث الآن.

فاعتقال ما يزيد عن مائتي شخص من الإخوان تحت ذريعة قيامهم بواجب إغاثة المحاصرين في غزة أمرٌ يستحق العجب!! فهل دعم المحاصرين جريمة أم أن الجريمة الكبرى تتمثل في الحصار الذي يفرضه الصهاينة على إخواننا في غزة والمشاركة فيه وعدم النهوض لكسره وفقًا لقرارات الجامعة العربية؟! وهل المفروض أن نتفرَّج عليهم وهم يتساقطون من الجوع والبرد والمرض، إضافةً إلى القصف والقتل والتدمير ولا نقدّم لهم حتى المعونات الإنسانية؟!

هل المطلوب أن نشارك في حصارهم حتى يذلّوا ويركعوا لإرادة بني صهيون؟ هل تنكَّرنا لديننا ومبادئنا التي تقرِّر أن المؤمنين إخوة، وأن المسلم أخو المسلم؛ لا يظلمه ولا يُسلمه ولا يخذله، وأنهم كالجسد الواحد؛ إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى؟! بل إننا نقرِّر أنهم لو لم يكونوا مسلمين لوجب علينا إغاثتهم ونصرتهم على ظالمهم!.

هل نريد قتل روح المقاومة في الشعب الفلسطيني؟ المقاومة التي هي حق شرعي ووطني وقانوني، ألم يقاوم المصريون الغزاة والمحتلين على طول تاريخهم؟ ألم نساعد ثورة الجزائر في تحرير أرضهم على بُعد المسافات؟ ألم ندعمْ حركات التحرر الوطني في إفريقيا وآسيا؟ هل هذا كله حلال في كل الدول ثم صار حرامًا في أرض فلسطين؛ أرض المقدسات والرباط والأهل، وبوابتنا الشمالية الشرقية؟!

هل يليق بمصر أن تغلق معبر رفح في وجه أهل غزة من المرضى والطلاب والمسافرين للعمل، وتفتحه فقط بصورة منقطعة لأسباب إنسانية وتحت الضغوط؛ في الوقت الذي يجوس فيه الصهاينة في سيناء بدون تأشيرة دخول؟!

هل يليق أن نمنع عن الفلسطينيين الوقود؛ في الوقت الذي نصدِّره للصهاينة بأبخس الأسعار؟ هل يليق أن نحرمهم المؤن والطعام في الوقت الذي تتبادل الدولُ العربية مع العدوِّ الصهيوني مختلف السلع والبضائع، إضافةً إلى التعاون الصناعي مع مصر في اتفاقية الكويز؟!

هل نسينا قرار مقاطعة الكيان الصهيوني من قبل الجامعة العربية واستبدلنا به حصار إخواننا في فلسطين؟ وهل جهلنا أن أمننا القومي يقتضي الحفاظ على خطوط الدفاع الأولى وتقويتها وليس تدميرها؟

وإذا كان هناك من يتعلَّل بأن المسئولية القانونية تقع على المحتل الصهيوني في توفير مقومات الحياة للشعب الفلسطيني؛ فمنذ متى والصهاينة يحترمون قانونًا أو عهدًا أو اتفاقًا، أو يحافظون على حياة عربي؟! كم هي قرارات الأمم المتحدة التي داسوها بالأقدام؟! أين حكم المحكمة الدولية بشأن جدار الفصل العنصري؟ أين هي قرارات المنظمات الدولية لحقوق الإنسان؟!

وإذا كانت الحكومة المصرية لا تريد أن تتحمَّل مسئولية أهل غزة فنحن لا نطالبها بذلك، ولكن نطالبها بأن تفتح معبر رفح بضوابط إدارية وأمنية، ثم تترك للجهود الشعبية مهمة إغاثة إخواننا، أما أن تقوم باختطاف الرجال- الذين هبُّوا لأداء هذا الواجب- في جوف الليل وترويع أهليهم وأولادهم فهي جريمة وفضيحة لن يمحوَها إلا إطلاق سراحهم فورًا، وتركهم يؤدون واجبهم، مشكورين من الشعب، مأجورين من الله.

وإلى الإخوة خلف الأسوار نقول:

وأنتم أيها الرجال الكرام.. أهل المروءة والشهامة والنجدة.. يا من تقبعون في غياهب السجون ظلمًا وعدوانًا.. يا أصحاب هذه الدعوة العظيمة وحملة هذه الرسالة الربانية المباركة.. اعلموا يقينًا أنكم تعيشون في حنايا صدورنا وعقولنا وقلوبنا، وأنكم رمز التضحية والبذل والعطاء؛ ليس لدعوتكم فحسب، وإنما لأمتكم ووطنكم الذي يتوق للحرية، ويسعى لأن يتبوَّأ المكانة التي تليق به بين الأوطان.

وأنتم يا معشر الزوجات والأمهات والبنات..

ثِقن بأن الله تعالى لن يضيِّعَكن، وأن ما فعلتنَّ شرف لكنَّ، وما حلَّ بكنَّ من بلاء فخارٌ يضاف إلى سجلِّ المجاهدين؛ الذين ضربوا بتضحياتهم أروع الأمثلة في سبيل الحق والعدل والحرية، وكُنَّ على يقين بأننا على الدرب بإذن الله سائرون، وأن الظلم كلما اشتدَّ آذن بالزوال ﴿وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ (إبراهيم: من الآية 42) ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (آل عمران: 200).

وإلى الإخوان في كل مكان..

إن هذه الطريق شاقة وصعبة وطويلة؛ تتطلب هِمَمًا عاليةً، وعزائمَ صلبةً، وإراداتٍ قويةً، وقبل ذلك وبعده ثقةً في الله، وحسنَ ظنٍّ به، وتوكُّلاً عليه، وأملاً فيه، ويقينًا بما عنده، وركونًا إلى جنبه، وحياةً في معيته، فكونوا هؤلاء الرجال.

وليكن لكم في رسول الله صلى الله عليه وسلم المثل الأعلى؛ في الإيمان والصمود والثبات والتضحية والفداء والعطاء؛ من أجل إعلاء شأن هذا الدين العظيم، ورفع رايته والانتصار لقيمه ومبادئه.

واعلموا أيها الإخوان أن سرَّ قوتكم في أخوَّتكم، وأنكم تمتلكون فكرةً نقيةً طاهرةً، وأن لديكم منهاجًا عظيمًا، وأنكم تسعون إلى غايات وأهدافٍ عليا نبيلة، فحافظوا على مؤسساتكم، والتزموا في عملكم الشورى فريضةً وخلقًا وسلوكًا، وأروا أمتكم منكم كريمَ أخلاقكم، وقِفوا مع الحق والعدل أينما كان.

أيها الإخوان..

إن الحرية ثمنها غالٍ، والدفاع عن الحرمات والمقدسات من أعظم فرائض الإسلام، وإذا كنتم تتعرَّضون للاعتقال والتضييق والملاحقة بسبب دعوتكم ولأنكم تقومون بواجبكم الأخلاقي والإنساني والشرعي والوطني والقومي تجاه إخوانكم المحاصرين في قطاع غزة.. فذلك هو الثمن الذي يدفعه أصحاب الدعوات، ولا ننسى أن هناك أحد عشر ألف أسير فلسطيني في سجون الاحتلال الصهيوني، كما أن هناك مليونًا ونصف المليون من الشعب الفلسطيني في القطاع يعانون كارثةً إنسانيةً؛ لأنهم يرفضون الخضوع أو الركوع، ويقفون بهاماتهم العالية وعزمهم الذي لا يلين مع المقاومة.

هؤلاء أيها الإخوان يستحقون منا ومن كل صاحب ضمير حيٍّ أن يدعمهم ويساندهم ويؤيِّدهم، وأن يقدمَ لهم كل ما يستطيع؛ فهم لا يدافعون عن حرماتهم ومقدساتهم فقط، وإنما يدافعون عن كرامة الأمة وشرفها.. ﴿وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ﴾ (الحج: من الآية 40).

الإخوان المسلمون

القاهرة في: 25 من ذي الحجة 1429هـ 23 من ديسمبر 2008م

...............................

الخميس، 18 ديسمبر 2008

حبس مدير اتحاد اطباء العرب لاغاثة غزه

حبس مدير اتحاد اطباء العرب لاغاثة غزه
http://egyptandworld2.blogspot.com/2008/12/blog-post_18.html

حبس د. جمال عبد السلام 15 يومًا
http://www.ikhwanonline.com/Article.asp?ArtID=43189&SecID=211

موقع اخوان أون لاين -كتب- محمد يوسف:
قررت نيابة أمن الدولة العليا بالتجمع الخامس حبس الدكتور جمال عبد السلام مدير لجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب 15 يومًا على ذمة التحقيق في ذات التهم المكررة بالانتماء إلى جماعة محظورة، والعمل على تعكير صفو الأمن العام.

وفي مفاجأة غير متوقَّعة أشار عبد المنعم عبد المقصود المحامي إلى أن النيابة ضمَّت للتحقيقات نفسها عبد العزيز مجاهد أمين الاتحاد الحر السابق بجامعة حلوان والمدوّن المختطَف محمد عادل صاحب مدونة (ميت) والمعتقلَين حاليًّا في سجن طره.

وقال عبد المقصود إن د. عبد السلام نفى صلته بعادل ومجاهد، معتبرًا الزجَّ به في هذه القضية نوعًا من السخافة الأمنية المتزايدة؛ في ظل كبت الحريات والديمقراطية في عهد النظام الحالي.

كانت قوات أمن الدولة قد هاجمت منزل الدكتور جمال عبد السلام في ساعةٍ متأخرة من مساء الإثنين 15/12/2008، وقامت بتفتيشه بصورةٍ همجيةٍ ومهينة، وبعثرة كافة محتوياته؛ لتستولي على هاتف الدكتور الخاص وأموالٍ كانت موجودة في المنزل قبل اعتقاله واقتياده إلى مكانٍ غير معلوم.

يعدُّ هذا الاعتقال الثاني للدكتور جمال عبد السلام بعد خوض انتخابات 2005م، وبعد الحملة التي أطلقها اتحاد أطباء العرب ولجنة الإغاثة الإنسانية بأحقية أهالي غزة بالأضحية.
...................

الأربعاء، 17 ديسمبر 2008

اعتقال مدير اتحاد أطباء العرب بمصر

اعتقال مدير اتحاد أطباء العرب بمصر

http://egyptandworld2.blogspot.com/2008/12/blog-post_17.html

بيان من اتحاد الأطباء العرب بشأن

القبض على د. جمال عبد السلام مدير الاتحاد

http://www.ghawth.org/le_3.php?id=242&baab=1&kesm=76

تعرب الأمانة العامة لاتحاد الأطباء العرب عن أسفها الشديد لعملية القبض على مدير عام الاتحاد، د. جمال عبد السلام فجر الثلاثاء 16 / 12 / 2008 من منزله ، وترى أنه ليست هناك ثمة أسباب لهذا الإجراء اللهم إلا إن كان السبب هو موقف سيادته المشرف من إغاثة المنكوبين في داخل مصر وخارجها .

وتؤكد الأمانة أن هذا الإجراء يضر بسمعة بلدنا الحبيب مصر على المستوى المحلي والإقليمي والدولي الذي يعرف من هو د. جمال عبد السلام والمعروف بعطائه الإنساني الذي يؤديه منذ عشرين عاماً والذي تفخر به مصر والعالم العربي.

ويهيب الاتحاد بالسادة المسئولين سرعة إطلاق سراح د. جمال عبد السلام كي يعود إلى أسرته وإلى موقعه لبنة كريمة في صرح بلدنا العظيم.

أمين عام الاتحاد

د. عبد المنعم أبو الفتوح

...............

موقع لجنة الاغاثه والطوارىء –اتحاد اطباء العرب

http://www.ghawth.org/

من المعروف أن لهذه اللجنه دور كبير فى ايصال المساعدات للمنكوبين فى مصر وفلسطين وغيرها

............

الاثنين، 15 ديسمبر 2008

صحفي عراقى يضرب بوش بالجزمة


شاهد الفيديو بالاسفل أو
لتنزيله ومشاهدته اضغط هنا


نعت صحفي عراقي الرئيس الأميركي جورج بوش الذي حل في زيارة مفاجئة ببغداد خلال مؤتمر صحفي بأنه "كلب" باللغة العربية وصوب حذاءه تجاهه دون أن يصيب هدفه.
وذكرت مصادر متطابقة أن الحذاء أخطأ رأس بوش وأصاب جدارا خلفه. وأضافت المصادر أن بوش ابتسم بامتعاض فيما بدا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الذي كان يشاركه مؤتمرا صحفيا بجانبه متوترا بعد أن حاول صد الحذاء عن بوش.
وسيطر مسؤولون أمنيون عراقيون وضباط أميركيون بزي مدني -حسب المصادر- على الصحفي واقتادوه خارج الغرفة وهو يقاوم ويصرخ. وقلل بوش في مؤتمره الصحفي المشترك مع المالكي من شأن الحادث قائلا "لم أشعر بأدنى تهديد" ممازحا "كل ما أذكره أنه (الحذاء) يحمل قياس 10". وأشارت أسوشيتد برس أن الصحفي يدعى منتظر الزيدي ويشتغل مراسلا لقناة البغدادية العراقية.
وذكرت رويترز أن صحفيين عراقيين آخرين اعتذرا عن الحادث.
وكان بوش الذي وصل الأحد إلى بغداد قد أجرى محادثات مع الرئيس العراقي جلال الطالباني تناولت العلاقات الثنائية وآخر تطورات الوضع في العراق ووقع مع المالكي الاتفاقية الأمنية التي تنظم بقاء القوات الأميركية في العراق حتى العام 2001.
وتعد هذه الزيارة الرابعة لبوش إلى العراق منذ إطاحة القوات الأميركية بنظام الرئيس السابق صدام حسين في أبريل/ نيسان 2003.
.................
الخبر من BBC
قذف الصحفي العراقي منتظر الزيدي الذي يعمل في قناة البغدادية العراقية الرئيس الامريكي جورج بوش بفردتي حذائه وشتمه خلال المؤتمر الصحفي الذي كان يعقده مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في بغداد.
وقد صرخ الصحفي شاتما الرئيس الأمريكي بالعربية: "هذه قبلة الوداع من الشعب العراقي ايها الكلب" ورماه بالحذاء الاول
وعندما لم يصبه بالحذاء الاول لان بوش خفض رأسه بادره الزيدي بالحذاء الثاني وصرخ : "وهذه من الارامل والايتام والاشخاص الذين قتلتهم في العراق".
وحاول المالكي صد الحذاء بيده لكنه لم يتمكن.
وعلق بوش على الحادث ضاحكا: "كل ما أستطيع قوله انهما (الحذاءان) كانا مقاس عشرة".
واضاف ان "التواجد وسط تجمع سياسي حيث تجد الناس فيه يصرخون بوجهك، انها وسيلة يمارسها الناس لجلب الانتباه".
واضاف "لا أعرف مشكلة الرجل، لكنني لم أشعر ولو قليلا باي تهديد".
وقد قام رجال الأمن العراقيون ورجال الامن الخاص بحماية بوش بالسيطرة على الصحفي واقتادوه الى خارج القاعة بينما كان الاخير يهتف باعلى صوته ضد بوش.
وكان الزيدي يجلس في صف المقاعد الثالث وقريبا من المنصة التي كان يقف عليها بوش والمالكي.منتظر الزيديتم اقتياد الزيدي الى خارج القاعة واعتقاله
وقال صحفيون انهم لاحظوا وجود اثار دماء في المكان اقتيد منه الزيدي من قبل رجال الامن.
وقد اعتذر عدد من الصحفيين الذين كانوا موجودين خلال المؤتمر الصحفي لبوش "نيابة عن الشعب العراقي" الذي شكرهم على ذلك.
ونقلت فرانس برس عن مدير فرع بغداد للقناة التي تبث من العاصمة المصرية القاهرة قوله انه يجهل السبب وراء تصرف الزيدي تجاه الرئيس الامريكي.
وبثت القناة بيانا طالبت فيه الحكومة العراقية الحفاظ على حياة مراسلها، ودعت الصحفيين في انحاء العالم الى "التعبير عن تضامنهم من اجل الافراج عن الزيدي".
....................

السبت، 13 ديسمبر 2008

طلب احاطه حول تصريحات شيخ الازهر

طلب احاطه حول تصريحات شيخ الازهر

http://egyptandworld2.blogspot.com/2008/12/blog-post_13.html

بسم الله الرحمن الرحيم
السيد الأستاذ الدكتور / رئيس المجلس
ارغب في توجيه طلب الاحاطة الأتي الي السيد ا.د رئيس مجلس الوزراء
التصريحات الغير لائقة لفضيلة شيخ الأزهر التي تعامل بها مع منتقدي مصافحته لرئيس الكيان الصهيوني الارهابي والتي سب فيها منتقديه باحدي ثلاثياته الشهيرة
ان الطريقة التي تعامل بها فضيلته والألفاظ التي وصف بها منتقديه تدل علي إفلاس وجهل
إفلاس من الحجة لمخالفته لأبسط تعاليم الإسلام التي ينادي بها ويعرفها اي طفل مسلم
وجهل بأحوال المسلمين وقضاياهم لا يليق ان يتصف بها فضيلته فضلا أن يعلن عنها امام العالمين و بهذه الصورة وبهذا الشكل المرفوض
واضح ان فضيلته لا يدرك خطورة منصبه ولا يعطيه قدره المستحق
علما وخلقا وورعا
لقد تكررت سقطات فضيلته التي اساءت إلي الاسلام والمسلمين بل ولمن وظفوه
وهذا يدل علي اهمية ان يكون منصب شيخ الأزهر بالانتخاب وليس بالتعيين
نريد ان يعود لمنصب شيخ الأزهر هيبته واحترامه ووقاره
وكفي جهلا واهانة ومهانة ,,,,

د/ حمدي حسن
نائب الشعب
10/12/2008

الأربعاء، 10 ديسمبر 2008

رد د.وجدي غنيم على شيخ الأزهر وخادم الحرمين

رد د.وجدي غنيم على شيخ الأزهر وخادم الحرمين

http://egyptandworld2.blogspot.com/2008/12/blog-post_5710.html

رد الشيخ الدكتور وجدي غنيم على شيخ الأزهر بعد مصافحة الشيخ سيد طنطاوى للمجرم بيريز فى ما يسمى بحوار الاديان فى أمريكا

الرد رائع وجرىء كعادة الشيخ وجدي غنيم

لتحميل الرد اضغط هنا

أو للاستماع وتحميل الرد اضغط هنا



ورد الشيخ الدكتور وجدي غنيم على خادم الحريمن الشريفين عبد الله بن عبد العزيز عاهل السعوديه عن دعوته ووجوده فى مايسمى بحوار الأديان فى أمريكا

الرد أيضا رائع وجرىء كعادة الشيخ وجدى غنيم

لتحميل الرد اضغط هنا

أو للاستماع وتحميل الرد اضغط هنا

...............................................

وفقكم الله يا شيخنا وجدي غنيم

جزاكم الله خيرا

...........................................

الاثنين، 8 ديسمبر 2008

كل عام وانتم بخير بمناسبة عيد الاضحى

كل عام وانتم بخير

http://egyptandworld2.blogspot.com/2008/12/blog-post_08.html

يارب يكون عيدا سعيدا لكم ولجميع المسلمين

يارب حرر أراضينا من الاحتلال والاستبداد والظلم

يارب اعد الينا فلسطين والعراق والصومال وافغانستان وكل البلاد المحتله

يارب أفرج عن المعتقلين المظلومين من سجون الاحتلال والاستبداد

يارب وحد صفوفنا وانصرنا على أعدائنا

آمين

.............................

الأحد، 7 ديسمبر 2008

الأمن يمنع قافلة العيد بالقوة

الأمن يمنع قافلة العيد بالقوة

http://egyptandworld2.blogspot.com/2008/12/blog-post_07.html

مصر 8ذوالحجة1429 – 6ديسمبر2008

...........

الموجز

...........

الأمن يعتدي على المشاركين في قافلة العيد لغزة

الأمن يحتجز قافلة أطباء القليوبية لفك حصار غزة

منع قافلة إغاثة لغزة من كفر الشيخ

وقفة احتجاجية أمام "الصحفيين" بعد منع قافلة العيد لغزة

حبس 8 مواطنين بالبحيرة 15 يومًا لتضامنهم مع غزة

قرار حكومي بمنع غزة من خطب العيد!!

نساء الإسكندرية يتضامنّ مع غزة بمؤتمر حاشد

..............

التفاصيل

..........

الأمن يعتدي على المشاركين في قافلة العيد لغزة

موقع اخوان اون لاين / كتب- حسن محمود:

قامت قوات الأمن المركزي بالاعتداء على المشاركين في حملة فك حصار غزة بمحاصرتهم وتفريقهم بالقوة ومطارتهم بعيدًا عن مقر مجلس الدولة.

واعتدت قوات الأمن على الدكتور حمدي حسن المتحدث الرسمي باسم الحملة، والدكتور عبد الجليل مصطفى منسق حركة كفاية، والدكتور يحيى القزاز عضو حركة 9 مارس، والدكتور نادر الفرجاني.

كانت قوات الأمن حاصرت العشرات من المشاركين على الرصيف المقابل لمجلس الدولة، ثم أصدرت بعدها قيادات الداخلية أوامرها لقوات الأمن بتفريق جموع المشاركين بالقوة وإخلاء الرصيف.

وألقت القبض على الزميل أحمد عبد الفتاح محرر (إخوان أون لاين) واستولت على الكاميرا الخاصة به، واقتادته إلى جهة غير معلومة، وسط معلومات حول القبض على اثنين آخرين من مراسلي الصحف.

وصرَّح النائب حمدي حسن المتحدث الرسمي باسم الحملة الشعبية لفك الحصار أن ما يحدث فاق كل الحدود، وأن وزيرَ الداخلية عليه أن ينتظر ما سيحدث تحت قبة البرلمان لمساءلته تجاه ما يحدث.

وقال جمال تاج الدين عضو مجلس نقابة المحامين السابق وأحد المشاركين في الحملة: إن ما حدث فضيحة كبرى وعار يُضاف إلى عار وزارة الداخلية في الحملتين السابقتين.

ووصف النائب محمود مجاهد عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين اعتداء الأمن على أعضاء الحملة وحصارهم باعتداء الصهاينة على الفلسطينيين.

وردد المشاركون في الحملة الهتافات المنددة بتشديدِ حصار غزة وبممارسات وزارة الداخلية

.........................

الأمن يحتجز قافلة أطباء القليوبية لفك حصار غزة

موقع اخوان اون لاين / القليوبية- أيمن سيد:

احتجزت قوات الأمن صباح اليوم قافلة أطباء القليوبية المشاركة في القافلة الثالثة للجنة الشعبية لفك الحصار عن غزة عند مدخل مدينة شبرا الخيمة.

وقامت قوات الأمن بسحب بطاقات المشاركين في القافلة، ومنهم الدكتور مصطفى هيكل أمين صندوق النقابة، والدكتور ماهر عبد الناصر، والدكتور هشام خفاجي.

وتحتوي القافلة على مواد غذائية وكميات من العبوات الدوائية اللازمة لمرضى ومصابي مستشفيات قطاع غزة.

............................

منع قافلة إغاثة لغزة من كفر الشيخ

موقع اخوان اون لاين/كتب- خالد جمال:

منعت الشرطة المصرية قافلة إغاثة إنسانية قادمة من محافظة كفر الشيخ بصحبة النائب محمد شاكر سنار عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بكفر الشيخ على مشارف محافظة القاهرة، ومنعتها من التحرك والانضمام إلى حملة فك الحصار قبل منعها في وقت لاحق ظهر اليوم.

واستوقف كمين في منطقة "عبود" 15 متضامنًا بصحبة النائب؛ يحملون مواد إغاثية، وأجبرهم على الرجوع من حيث أتوا.

وقال المهندس محمد شاكر سنار عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بكفر الشيخ وأحد المتضامنين: إن ما حدث اليوم يمثل "بلطجة أمنية" بكل معنى الكلمة، مؤكدًا أن تعامل الأمن بهذه القوة الغاشمة- سواءٌ بمنعهم أو بمنع انطلاق القافلة- نتاج نظام حكم فاشل، في الوقت الذي يحاصر فيه إخواننا فى غزة، ويحاصرهم الجوع والموت من كل جانب حتى من جانب أشقائهم في مصر.

....................

وقفة احتجاجية أمام "الصحفيين" بعد منع قافلة العيد لغزة

موقع اخوان اون لاين/كتب- حسن محمود:

ندد أعضاء الحملة الشعبية لفك الحصار عن الشعب الفلسطيني ولفيف من أعضاء الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين الهمجية التي استخدمها النظام مع قافلة العيد لغزة.

واستنكر المشاركون في المؤتمر الصحفي الذي عُقد ظهر اليوم لتوضيح موقفهم من منع قافلة اليوم لأهالي غزة من الانطلاق من أمام مجلس الدولة بعد أن قاموا بوقفةٍ احتجاجيةٍ تواطؤ النظام المصري مع الكيان الصهيوني في حصار الشعب الفلسطيني بغزة، وأعلنوا أنهم سيحرِّكون قافلة مساعدات لفك الحصار عن غزة؛ عن طريق قبرص، منتصف الشهر الجاري.

وأكدوا أن الحكومة المصرية أصبحت الحلقة الأشد فاعلية في خنق المحاصرين في غزة وتشديد الحصار عليهم، مشددين على أن تجاهل النظام لأحكام القضاء هو قمة البلطجة والانحدار السياسي.

وقال المستشار محمود الخضيري رئيس الحملة الشعبية لفك الحصار عن غزة إن ما يحدث في غزة يتنافى مع كافة المبادئ الإنسانية، ويتحمل النظام المسئولية الجنائية عنه، ومن الممكن أن يقدَّم على أساسه كافة المسئولين إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وأشار النائب د. محمد البلتاجي عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين إلى أن ما حدث تجسيد للإرادة المصرية على الجانبين الشعبي والرسمي، موضحًا أن كافة القوى الشعبية من اليمين إلى اليسار جاءت لتعلن موقفها المدافع عن الشعب الفلسطيني حتى آخر لحظة، بينما الموقف الرسمي يمارس حملات إعلامية كاذبة ضد غزة، ويحكم الحصار من أجل تجريم المقاومة حتى بات الحلقة الأشد تفعيلاً في الحصار بدرجة أكبر مما يفعله الكيان الصهيوني.

وقال الدكتورعبد الجليل مصطفى رئيس حركة كفاية: من يتخلى عن فلسطين يتخلى عن مصر، والحساب قادم لهذه الأنظمة التي ستدفع الثمن كثيرًا، مؤكدًا أن الشعب المصري لن يتخلى عن الدفاع عن غزة وأهلها.

وأكد المستشار فؤاد راشد رئيس لجنة تقصي الحقائق بنادي قضاة مصر أن ما حدث يحمل العار لكافة أعضاء الحكومة المصرية؛ لأنه عطل أحكام القضاء ويؤكد بوليسية الدولة واعتمادها سياسة القوة والعنف ضد أبناء شعبها.

وأوضح جمال تاج المحامي عضو الحملة أن الحملة ستقوم برفع جنحة مباشرة ضد مدير أمن الجيزة؛ لامتناعه عن تنفيذ الحكم القضائي الصادر لغزة، مشددًا على أن أعضاء الحملة لن ييأسوا من التحرك مجددًا تجاه غزة مهما فعل النظام.

ردد المتظاهرون خلال المؤتمر بعض الهتافات مثل: "إحنا في دولة ولا في غابة، إحنا بقينا في وسط عصابة"، "اللي يحاصر أهله وناسه.. يبقى عميل من ساسه لراسه"، "اللي في غزة دولا مين، دولا عرب ومسلمين"، "المقاومة هي الحل ضد الغاصب والمحتل".

كانت قوات الأمن حاصرت مبنى نقابة الصحفيين وأغلقت الشوارع المؤدية للنقابة، كما منعت المواطنين من المرور بالشوارع المحيطة أو انضمامهم للمؤتمر الصحفي والوقفة الاحتجاجية.

ووصف الدكتور حمدي حسن المتحدث باسم اللجنة الشعبية لكسر حصار غزة ما قامت به الداخلية من اعتداءات واعتقالات لأعضاء الحملة بأنه عدم احترام لأحكام القضاء، مستنكرًا الاعتداء على المسئولين عن القافلة على سلالم مجلس الدولة وتفريقهم بالقوة، وشدد على أن هناك تحركًا برلمانيًّا لمعاقبة مَن أصدروا الأوامر بذلك.

.......................

حبس 8 مواطنين بالبحيرة 15 يومًا لتضامنهم مع غزة

موقع اخوان اون لاين/كتب- خالد جمال:

أصدرت نيابة إيتاي الجزئية قرارًا بحبس 8 مواطنين بالبحيرة 15 يومًا بعد أن اختطفتهم مباحث أمن الدولة أمس؛ على خلفية مشاركتهم في المظاهرات التي شهدتها مدينتا كوم حمادة وإيتاي البارود أمام مبنى المحكمة في المدينتين، والتي ردَّد فيها مئات المواطنين الهتافات المنددة بالحصار، والمطالبة بدعم صمود الشعب الفلسطيني.

يُذكر أن قوة من مباحث أمن الدولة بالبحيرة قد اختطفت 8 مواطنين من مدينتَي إيتاي البارود وكوم حمادة؛ بعد مشاركتهم في مظاهرات تندِّد بالحصار الخانق على قطاع غزة، وهم: م. خليل فطيم، أنس باغوت، محمود عوض موسى، مسعود أبو سمرة، السيد قطب كشك، فيصل فياض، د. يوسف طلعت، سامي عبد الفتاح عبده.

وينتظر عرض المعتقلين غدًا7-12 على محكمة جنح مستأنف دمنهور.

..........................

قرار حكومي بمنع غزة من خطب العيد!!

موقع اخوان اون لاين/كتبت- صفية عاطف:

عقدت مديريات الأوقاف بمحافظات مصر المختلفة اجتماعاتٍ مع مديري الأوقاف بالمراكز والمدن والقرى؛ الذين عقدوا بدورهم اجتماعاتٍ مع خطباء العيد كلٌّ في منطقته، وتم التنبيه عليهم بأمور أساسية؛ أبرزها: منع ذكر حصار غزة في خطبة العيد أو التعرض لما يحدث للشعب الفلسطيني من قريب أو بعيد.

إضافةً إلى عدم التعرض للغلاء أو ارتفاع الأسعار في مصر وعدم ذكر اسم الحكومة من قريب أو بعيد.

أما ثالث التنبيهات فكان بتقديم الشكر للأجهزة الأمنية ولمسئولي الإدارات والمجالس المحلية على جهدهم في توفير ساحات الصلاة.

وقد أكدت مصادر بوزارة الأوقاف أن التنبيهات كانت شديدة اللهجة، وأنه تم التحذير لمن يخالفها بالتحقيق معه.

..........................

نساء الإسكندرية يتضامنّ مع غزة بمؤتمر حاشد

..................

Delete this element to display blogger navbar